farajat.net
محاولة اغتيال سبحت ايفريم دلالات التوقيت ومآلآت الحدث. | www.farajat.net
فرجت: كلمة التحرير كعادته يحاو النظام الارتري ان يتدثر بقميص الوياني في تفسير قصوره واخفاقاته وغضب الشعب الارتري عليه ، هذا يتضح جليا في قفل المعابر البرية بين ارتريا واثيوبيا بالأمس القريب كأحدى تداعيات محاولة اغتيال الجنرال سبحت افريم الذي يرقد طريح احد المستشفيات العسكرية بدبى .وهو جنرال أقرب الى قيادة الوياني منه الى اسياس عبر المصاهرة. برغم ان هذا التبرير متوقع من النظام الا انه تم صدور اكثر من تفسير للحدث قد يعتمد البعض منه على ماتجاسر البعض لنقله الى الخارج عبر مكالمات تلفونية أو عبر كوة الفضاء الالكتروني الضيق محليا لتمرير الرسائل، اذ يعزي بعضا من هذه الراسائل الى محاولة جريئة قامت بها مجموعة سرية في الجيش لاطلاق سراح مجموعة الخمسة عشر الذين تم اعتقالهم على خلفية مطالب اصلاحية في عام 2001م من سجن " عيرا عيرو". وتفسير آخر يرجع الحادثة برمتها الى الصراع الخفي الذي يدور بين المتنفذين في النظام من الجنرالات وهو أمر يستدعي محاولة فهم نظام العمل الداخلي للجبهة الشعبية والاساليب المتبعة من قبل اسياس في ابقاء كل شيئ تحت قبضته. منذ النصف الثاني من الثمانينيات بدء