wp.me
ليتها ليلةً لم تكتمل
يتيمُك بين يديكَ سيّدي، يمدّ إليكَ روحاً لا لبناً، سائلاً إيّاك أيّها “النبأ العظيم” أن تأخذها إليكَ، فهيَ طيّعة لمن عشقت. يتيمكَ سيّدي غارقٌ في مناحته يرجو سلامتك، سيّدي أما آن أن تنهض…