urukpace.wordpress.com
في ايطاليا .. في نابولي بالتحديد ( قصة) ـ علا السردي
.. لم تستطع لينا أن تحبس دموعها أكثر ، فما أن غادر زوجها إلى عمله ، حتى أطلقت العنان لدموعها و آهاتها ، استلقت على أريكتها و عادت بذاكرتها عاماً كاملاً إلى الوراء ، حين اكتشفت خيانته مع حبيبته صوفي…