prisoner2004.com
لقاء وفراق
ويكفي أننا بالحُب زرعنا وبالحُبِ حصدنا وبذكرنا سنجني الثِمار وكفاني أنكِ قَدراً أتاني أماتني في الحُبِ وبشوقٍ إليكِ أحياني…