prisoner2004.com
حبنا الطاهر …
كل أغاني الشوق … في غيابك …. قد احترقت وتبقی منها … بصماتك والرماد لتروي قصة … حبنا المضطهد !