prisoner2004.com
أنا والأميرة … ( قصة أديبة جديدة .. غزلية )
رأيت أميرةً فاتنة .. عطرها فواحٌ … وعيناها محزنة … وقفت مكاني … بلا حراك .. أحاول تفسير الحقيقة المبهمة ……