asswak-alarab.com
لا تتنفسوا طويلاً في بيروت وإلّا فقدتم 10 في المئة من أعماركم
بعدما تغنى – ولعشرات السنين – بأنه مصحّ للشرق، يقصده المرضى من البعيد للإفادة من هوائه العليل النقي، بات بلد الأرز اليوم بحاجة الى من يداوي هواءه ويعيده عليلاً. فاللبناني « يعيش من قلة الموت «، بعد…