janoubia.com
شادي مولوي: من القرطاسية إلى الجهاد وبعدها الرقم الصعب | جنوبية
ولد شادي مولوي في منطقة "القبّة" الشعبية، وهو حالياَ في السابعة والعشرين من العمر. لم يكمل تعليمه، ونزل إلى سوق العمل مبكراً عند خاله الشيخ رائد هاجر الذي يملك مكتبة لبيع القرطاسية، ومحلاً لبيع منتجات ورقية من أكياس نايلون ومستلزمات شبيهة. وتتعدّد الروايات حول اتّباعه شيخاً أو معلّماً سلفياً في المدينة، حتّى أن البعض يقول أن "لا علاقة له فعلياً في التديّن، بل يحب الطرب".
خاصّ جنوبية