azamil.com
وفاة رفسنجاني رئيس الجمهورية الإسلامية السابق وطهران تخرج لتشييعه "شاهد مناظرة القرضاوي له عام 2007 " | أزاميل
توفي اليوم رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني ورئيس الجمهورية الأسبق، علي أكبر هاشمي رفسنجاني بهرماني، إثر ذبحة صدرية عن عمر ناهز 82 عاماً، بعد نقله إلى مستشفى "شهداء" في العاصمة طهران، حسب ما ذكرت وسائل الإعلام الإيرانية. وولد هاشمي رفسنجاني في 25 أغسطس 1934، في قرية بهرمان في ضاحية مدينة رفسنجان بمحافظة كرمان جنوب إيران في عائلة ثرية. وبعد أن تتلمذ في مدرسة دينية محلية انتقل إلى الحوزة الدينية بمدينة قم، وهو في سن المراهقة، فأكمل دروسه الدينية على يد مراجع من قبيل بروجردي ومرعشي نجفي وخميني. وكان رفسنجاني من أبرز المعارضين للشاه الموالين للخميني، كما لعب دوراً ملموساً ومميزاً في ترسيخ نظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية، بعد سقوط نظام الشاه فأصبح أحد أهم عناصر مجلس قيادة الثورة التي استلمت الحكم في إيران. تولى رفسنجاني منصب رئيس البرلمان بين عامي 1980 و1989. وخلال الحرب العراقية الإيرانية عينه مرشد النظام آية الله خميني في عام 1988 نائباً عنه في قيادة القوات المسلحة، حيث يعتبر رفسنجاني من أقرب رجال الدين إلى المرشد المؤسس للنظام، أي الخميني وبعد وفاة الخميني في 1989 لعب دوراً